الرئيسية » اخبار مصر » 100 ألف جنيه قرض زواج للشباب لمواجهة العنوسة

100 ألف جنيه قرض زواج للشباب لمواجهة العنوسة

تشير الإحصاءات إلى أنه مع ارتفاع الأسعار وانتشار الغلاء خلال الفترة الماضية، تزايدت أيضًا نسبة العنوسة إذ عجز الشباب عن تحمل تكاليف الزواج، وطبقًا لآخر إحصاءات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء فإن نسبة العنوسة وصلت لـ17% من الشباب والفتيات الذين تخطوا سن الـ35.

ونتيجة لذلك حاول بعض نواب مجلس النواب إيجاد حل لهذه المشكلة من خلال تقديم قانون يمنح الشاب قرض 100 ألف جنيه للزواج على أن يتم سداده بفوائد بسيطة، وهو الأمر الذي عده كثيرون خطوة جيدة لحل أزمات الشباب.

قرض حسن
وقال محمد سليم عضو مجلس النواب، ومقدم قانون مُحاربة العنوسة، إن القانون عبارة عن منح الشباب «قرض حسن» بقيمة 100 ألف جنيه لحل أزمة العنوسة في مصر.

وأشار في تصريحات تليفزيونية، إلى أن القانون يلزم مؤسسة القرض الحسن، وبنك ناصر الاجتماعي، وجميع البنوك المملوكة للدولة، بمنح قرض حسن قدره من 60 ألف جنيه إلى 100 ألف جنيه كحد أدنى للشباب، من أجل الزواج.

اقرأ: مستشار علاج نفسي يوضح أسباب العنوسة في مصر

دافع الربح

من جانبه، يرى الدكتور طه أبو حسين، أستاذ علم الاجتماع، أن هذا القانون يعد مشروعًا جيدًا؛ ولكن بشرط واحد هو ألا يكون الدافع منه جني البنوك مبالغ طائلة من الفوائد، تثقل الشاب على مدار أكثر من 10 أعوام.

كما أضاف «أبو حسين» في تصريحات خاصة لـ«فيتو»، أن القانون لابد وأن يوفر ضمانًا للشاب بسهولة السداد كي لا يقع في شباك القانون والملاحقات القضائية، وبجانبه يجب أن تعمل الدولة أيضًا على عمل إدارات متخصصة في البحث عن عمل للشباب.

تابع: مبادرتا «بلاها شبكة» و«مكافحة العنوسة» تحد من تكاليف الزواج بالفيوم

قدرة الدولة

وفي السياق ذاته، أكد الدكتور عبد الحميد زيد، رئيس قسم الاجتماع بجامعة الفيوم، أنه لابد من التأكد من توافر الإمكانيات اللازمة للمشروع، وقدرة الدولة على تحمل هذا القرض، حتى تكون فرصة مناسبة للتخفيف عن محدودي الدخل.

كما أشار «زيد» في تصريحات خاصة لـ«فيتو»، أن أزمة العنوسة في مصر لا ترتبط بالتجهيزات، بقدر ما تتعلق بإيجاد فرصة عمل تدر دخلا مناسبا يكفي لتوفير احتياجات الزواج، فلابد من وضع دراسة جدوى لمجموعة من المشروعات من أجل معالجة جذور المشكلة وليس فقط المساعدة في التأهيل والتجهيز.

اقرأ أيضا: مسئولة بماسبيرو تطالب البرلمان بتعدد الزوجات لمواجهة العنوسة

كبش فداء

واتفق «رضا عيسى» الخبير الاقتصادي مع رأي سابقه، فيقول في تصريحات خاصة لـ«فيتو»، إن الشباب أزمته الحقيقة في العمل وليس العنوسة، فإذا توافرت الوظائف سنقضي على نسبة العنوسة، مشيرا إلى أنه لابد من توضيح نسبة الفائدة التي سيدفعها الشاب، وعدد السنوات التي سيسدد فيها القرض، حتى لا يقع كبش فداء للفوائد.

عن ميرنا ماهر

ميرنا ماهر مواليد المعادي - القاهرة تبلغ من العمر 22 عام خريجة إعلام قسم صحافة وتعمل محررة لدي مصر فور نيوز الاخباري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

البرلمان يبدأ الحوار المجتمعى حول قانون العمل.. ويرسله لـ”القضاء” لأخذ رأيه بشأن المحاكم العمالية..

أعلنت لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، بدء جلسات الاستماع والحوار المجتمعي حول مشروع قانون العمل ...